!أن تكون على "السحابة" أو لا تكون

!أن تكون على "السحابة" أو لا تكون

من الصعب دائمًا أن تحسم قرارك بشأن البدء بمشروعك التجاري الخاص أو الاستمرار في وظيفتك الحالية الروتينية بدوام كامل يوميًا. وحتى إن مضيت قدمًا وقرّرت أن تترك وظيفتك وتؤسّس المشروع الذي طالما حلمت به، فإنّك ما زلت ستواجه معضلة واحدة بعينها؛ إذ ما يزال يتعيّن عليك إيجاد طريقة لإدارة المعاملات اليومية المتعلّقة بالإيرادات مقابل النفقات والميزانية والموظفين والرواتب

وسواء أكان مشروع مطعما أم مقهى أم مخبزا أم منتجعا صحيا، فإن العديد من مشاريع التجزئة حديثة التأسيس تواجه نفس المشكلة المتمثّلة في عدم القدرة على تتبّع المصروفات والمقبوضات النقدية اليومية، ذلك أن مجرد فقدان أحد صناديق النقود أو تعرّض أحد خوادم الشبكة لخطر أمني يعني حدوث فوضى عارمة

لتفادي هذا الأمر، بات هنالك العديد من الخدمات الذكية التي تقدّم ما يسمّى بـ "خدمات الحوسبة السحابية". هذه الخدمة تتيح إمكانية الاتصال بصورة أسهل من أي وقت مضى ولجميع أنواع الشركات، فهي تمكّن مستخدميها من الوصول إلى أطنان من البيانات باستخدام أجهزتهم الذكية أو حواسيبهم الشخصية. وقد أثبت دمج خدمات الحوسبة السحابية مع صناعات مختلفة مؤخرًا فائدةً كبرى لا سيما فيما يتعلّق بمجال "البرمجيات كخدمة" (SaaS)، والتي تفيدك بشكل خاص في موضوع نقاط البيع لمشروعك الصغير. فبدلًا من الاعتماد على نظام نقاط البيع التقليدي مثل جهاز صندوق النقد العادي المتصل بخادم شبكة محلي، أصبح بإمكانك الآن استبداله بجهاز لوحي بسيط ومتصل بخادم بعيد (remote server)

قد يتساءل البعض عن ماهية الفرق فعليًا بين جهاز صندوق النقد العادي ونظام نقاط البيع القائم على الحوسبة السحابية. في الواقع، الفرق كبير! فوجود النظام على السحابة لا يعني أنّ بإمكانك استخدام جهاز لوحي لتسجيل الطلبات أو العمليات الشرائية التي يقوم بها الزبائن وحسب، بل إنّه يوفر لك أيضًا إمكانية وصول كاملة لتقارير المبيعات والمعاملات اليومية ومعلومات مفيدة عديدة أخرى باستخدام جهازك الذكي أو اللوحي. وليس هذا كلّ شيء؛ فبدلًا من المعاناة بسبب تكاليف التراخيص والخدمة والصيانة المترتّبة على استخدام أنظمة نقاط البيع الأصلية التقليدية، تتيح لك هذه الأنظمة السحابية وسيلةً فعالة وأقلّ تكلفة إلى حدّ كبير لإدارة عملك التجاري. كما إنك لن تحتاج عند استخدام هذا النظام للاتصال بفريق الدعم التقني لإصلاح مشاكلك التي لا تنتهي مع الخوادم الشبكية، كما إنّه يساعدك على تنمية أعمالك ويوفر لك نظرة شاملة لنشاطك التجاري بما يتيح لك إدارة مخزونك وموظفيك ومبيعاتك من مكان واحد

أن تكون على السحابة أو لا تكون، فهذا القرار يعود إليك.. أما أثر ذلك القرار فيعود على أعمالك

الابتكار .. تذكرتك الوحيدة نحو النجاح

الابتكار .. تذكرتك الوحيدة نحو النجاح

!هل قمت باتخاذ قرارك؟ نأمل بأنك لم تقم بذلك بعد

!هل قمت باتخاذ قرارك؟ نأمل بأنك لم تقم بذلك بعد